الرئيسية / مقالات / الأميرة ديانا … و .. مارتن بشير

الأميرة ديانا … و .. مارتن بشير

  • د :: سالم الهمالي

في حفل اسطوري بهيج تزوجت الاميرة ديانا سبنسر من ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز سنة (١٩٨١)، أنجبت ولدان (وليامز، هاري) ليكون الاول الثاني في تسلسل ولاية العهد للملكة المتحدة. إلا ان هذا الزواج سرعان ما تعرض الى رياح عاصفة هزت اركانه، بعد ان تبين ان الامير تشارلز له قصة حب سابق، بل ان قلبه لايزال متعلقا بها بالرغم من زواجه … مما جعل حياة الاميرة ديانا متوترة للغاية، حتى طفحت اخبارها على صفحات الجرائد وتصدرت عناوين الاخبار في منتصف تسعينيات القرن الماضي.لم تكن الاميرة ديانا فقط متميزة عن سلوك العائلة المالكة، اذ ان عنايتها بمرضى الايدز ودعمها لحملات منع تجارة وزراعة الالغام أكسبها مكانة خاصة في مختلف ارجاء العالم، وما كان يحدث داخل بيتها الزوجي ألقى بظلاله على تصرفاتها، فيما يبدو انه رد فعل … الذي انفجر بقوة زلزال بمقدار عشر درجات بمقياس ريختر عندما كشفت في مقابلة القرن على قناة البي بي سي سنة (١٩٩٥) عن وجود ثلاثة في علاقتها الزوجية، اي انها افصحت عن المخفي آنذاك.تلك المقابلة الشهيرة ساهمت في انهيار زواجها، وأتضح الآن ان الصحفي مارتن بشير استخدم الحيلة والخداع للحصول على هذه المقابلة، وربما الضغط بصورة غير مباشرة على أميرة تمر بأزمة زوجية. أثر طلاقها من الأمير تشارلز، دخلت في علاقة مع دودي الفايد، حتى توفيت في حادث اليم بأحد انفاق مدينة باريس يوم ٣١ يوليو ١٩٩٧.عم الحزن بريطانيا كما لم تشهده من قبل، لأيام واسابيع تتوالى الصور والاخبار عن ذاك الحادث والموكب الجنائزي الذي تبعه ولديها والملكة إليزابيت التي خرجت من قصر باكنغهام لتودع النعش على الطريق …ذلك الزواج الاسطوري لم تنتهي فصوله، اذ ان الاثر الاكبر وقع على الأبناء – كما هو الحال في اغلب حالات الطلاق – والامير الاصغر هاري يتنازل عن ألقابه الملكية ويترك الجمل بما حمل، غادر بريطانيا ليستقر به المقام في امريكا مع زوجته الاميريكية.هذا العرض المختصر لقصة طويلة سببه خروج الامير وليامز يوم الامس في بلاغ صحفي (غير مسبوق) يعبر فيه عن غضبه والمرارة التي يشعر بها من شبكة البي بي سي، وما قام به أحد صحفييها بخداع والدته، متسببا في مأساة يعرفها العالم اجمع.مارتن بشير استقال من وظيفته في البي بي سي، واصبح اليوم منبوذ، ومثال على أبشع ما يمكن ان يقوم به الصحفي او الإعلامي الخبيث، الذي من اجل الشهرة او المال لا يتورع عن انتهاك حرمات الناس وخصوصيتهم بطرق اجتمعت فيها الخديعة والخيانة والكذب والتزوير. والأبشع من ذلك تواطؤ مسؤولي هذه القنوات الإعلامية بالتغاضي عما يفعله أمثاله …الاعلام مهنة شريفة، قد يحولها البعض الى وسيلة لتدمير الأفراد والعائلات … وحتى الشعوب والاوطان!!

عن ss2021

شاهد أيضاً

ثقب أخر الذاكرة

شعر / محمد الكشكري ما عدت أحتمل الضجيج بداخليو الأنة الحمقاء تغتال السكينة حاسرةأنا لست ...

“الأرز” تخطى جيبوتي بعد مباراة قوية هلال يقود لبنان للتواجد بالمجموعة الرابعة من بطولة كأس العرب FIFA قطر 2021

حقق المنتخب اللبناني الفوز على منتخب جيبوتي بهدف دون رد سجله هلال الحلوة في الدقيقة ...

للتفاعل مع الموضوع قم بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: