الرئيسية / ثقافة وفنون / بلادٌ على مزاج البين

بلادٌ على مزاج البين

  • شعر :: المهدي الحمروني

يا قدري العنيف والنافذ

ياجنوني الطفل

ياحبيبتي العدوّة

ومرضعتي القاسية

كلما تصحّرت أمومتك لكفالتي

أرِثُك كإسم وأستخلفك كديانة

ياااا كل كلي

الكثير بلا حدٍّ

كالمدى

يا بلادي

أيتها المختلفة في سطوة اجتياحك

أيتها القربى النافرة والحقة

أنت لست مجرد حب

معجزتك تستلب إيماني

حُرمَتُك تتملك عبوديتي

كيف يسعني تغيير فصيلك في دمي؟

فدون حضارتك

لا أزال أرقص

كالزنوج حول نارهم في فكتوريا

والأنهار تمضي بعيدةً وحزينةً

إلى البحر

فيا رسولتي اليتيمة ..

هلّا أنبئتِني عن صدى هزيعي

في هِضاب الليل الموشَّح بالعواء

البيداءُ كما هي

على مزاج البين منذ أزلها

دون مضارب للمكوث

ولا حواضن للوصل

الأساطير والممالك والدول والأديان

محض مومياءات

ومقابر في ذاكرة الرمل

كتمائم الدهر في مزمار خيال السارد

حصانةً عن كل ما يتهددني بانتزاعك مني

أُسبِّح بأسمائك بلا سكينة

أطوف بك بلا طمأنينة

أتطلّع إليك كصدىً لخفقانٍ سحيق

وأنت في أعلى جبلٍ إلى سماء العرش

كنسرةٍ فاتنة

فخذيني للعناق بصلة رحمٍ عاشق

كما تُؤخذ الحياة بالماء والهواء

أنا المُهدَّدُ

بفقدانك دائمًا

في تداعي أسئلة المنافي العطشى

سلي الله عن ولائي

سيخبرك الملائكة عن عقيدتي فيك

ستشهد لي انا المسحوق

في ملكوتك الفخور بجنونى بك

أذوب كالمتعبد إليك

وأُثوى كجنديٍّ مجهولٍ بلا سيرة

عن ss2021

شاهد أيضاً

ثقب أخر الذاكرة

شعر / محمد الكشكري ما عدت أحتمل الضجيج بداخليو الأنة الحمقاء تغتال السكينة حاسرةأنا لست ...

استكمال إجراءات تسجيل الشركة الليبية للأسمدة

أتمت المؤسسة الوطنية للنفط إجراءات التسجيل القانونية للشركة الليبية للأسمدة ، كما تم خلال اجتماع ...

للتفاعل مع الموضوع قم بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: