الرئيسية / ثقافة وفنون / مداد لأرواح

مداد لأرواح

شعر :: محمد الكشكري

الصبح مداد لأرواح
يغتسل بوهج أجسادها النور
فتُشرق من أعينها الشمس
ترافقه هالات الزهو
لقبائل فخر
يترقرق عطر
ينسكبُ رضاء
بشفاه شيوخٌ لا تلهج الا بالحمد
و الصبحُ بمدينتي
كالطفل شغوف
بالفرحِ يطوف
يصافح تُربَ حواريها
يُعلقْ بدروب أزقتها
قلائد عشقٌ جنوبية
صغيت من تمر
يجدلُ ضفائر محبتها
سعفٌ و صبر
ينسج رداء صحاريها
حريراً و تبر
يُراقص سحر سوانيها
يغتسل بعذبِ سواقيها
بأيدٌ سُمر
ليضوغ المسك حواريها و يبهتل بساري قلعتها تراتيل الشعر
هي سبها هبة الله
لنفوس تأبى لها ضيمٌ و يفديها
العمر
…….محمد الكشكري2017

عن ss2021

شاهد أيضاً

ثقب أخر الذاكرة

شعر / محمد الكشكري ما عدت أحتمل الضجيج بداخليو الأنة الحمقاء تغتال السكينة حاسرةأنا لست ...

الجنوب على طاولة محادثات العابد وصنع الله

خاص فسانيا استقبل وزير العمل والتأهيل بحكومة الوحدة الوطنية علي العابد الرضا رئيس المؤسسة الوطنية ...

للتفاعل مع الموضوع قم بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: