الرئيسية / مقالات / محمد والقط ‘Mohammed und die Katze’

محمد والقط ‘Mohammed und die Katze’

*ترجمة عن الألمانية: رضوان ضاوي

جلس النبي سراً ،

مع أصدقائه في الغرفة،

وتكلّم عن الإنسانية والرحمة،

بحديث يشرح الصدر بعميق:

“من ترك قلباً باكيًا؛

لن يدخل في نعمة الله،

ولن يرحمه الله في الجنّة”.

جلسوا في هدوء طائعين،

فقد علّمّ كلّ واحد منهم،

وفقط جاء مستمع واحد إلى هناك،

حينها احتضن الحيوانَ بنفسه،

فنام أثناء خطبته،

كانت قطّة محمد المفضّلة،

عندما تتملّقه،

على طرف ثوبه؛

تنام، والربّ  يربّت عليها.

سيترك الغرفة إلى المسجد من أجل الصلاة،

فالآن يمكن سماع الآذان بصوت عالٍ

لكن النبيّ لا يعجبه قطّ،

أن يُقلِق نوم صديقته

لذلك اضطرّلقطع جزء من رداءه،

ثم ذهب للصلاة؛

وأدرك صحابته

تجلّي رحمة النبي.

*قصيدة: محمد والقطّ  ‘Mohammed und die Katze

*الشاعر: لودفيشأوغسريتر فون فرنكلهوخفاغت، Ludwig August Ritter vonFrankl-Hochwart

ولد سنة 1810 وتوفي سنة 1894 في فيينا، وهو طبيب وصحفي وشاعر نمساوي.

**ترجمة عن اللغة الألمانية: الدكتور رضوان ضاوي

باحث في الدراسات المقارنة ومترجم. الرباط/ المغرب.

عن ss2018

شاهد أيضاً

ثقب أخر الذاكرة

شعر / محمد الكشكري ما عدت أحتمل الضجيج بداخليو الأنة الحمقاء تغتال السكينة حاسرةأنا لست ...

اختيار معلمات العرب الفائزات بجائزة أفضل معلمة للتربية البدنية بالوطن العربي

فسانيا :: عادل الشتيوي انطلقت يوم الامس الأربعاء 25 نوفمبر 2020 بالقاهرة فعاليات النسخة الثانية ...

للتفاعل مع الموضوع قم بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: