الرئيسية / تحقيقات / بلقاسم الناجمي : لفسانيا بعض مؤسسات المجتمع المدني بسبها ” منظمات شنطة “

بلقاسم الناجمي : لفسانيا بعض مؤسسات المجتمع المدني بسبها ” منظمات شنطة “

فسانيا :: زهرة موسى 

تتعرض مؤسسات المجتمع المدني بمدينة سبها خاصة والجنوب عامة بصورة دائما للانتقادات ، كونها لم تؤدي دورها بالشكل الصحيح ، بالفعل هناك مؤسسات تهدف لكسب المال يطلق عليها ” مؤسسات شنطة ” ولهذا فقدت بعض المؤسسات ثقة المواطن ، وبات ينظر إليها كمنظمات ارتزاقيه ، هدفها جمع الأموال ، وبالفعل عدد المؤسسات التي تعمل على أرض الواقع بمدينة سبها يصل لربع عددها الفعلي .

متى تأسساتحاد مؤسسات المجتمع المدني فزان؟

قال ” بلقاسم الناجمي ” رئيس اتحاد مؤسسات المجتمع المدني “الاتحاد تأسس منذ العام 2012 وكان في البداية ائتلاف وفيما بعد تم تحويله إلى اتحاد مؤسسات فزان ، و أعضائه عبارة عن مؤسسات فكان عددهم 25 مؤسسة،  الهدف منه انشاء اتحاد لمؤسسات المجتمع المدني فزن هو جمع تلك المؤسسات تحت واحد ، ودعمها وربط بينها وبين الجهات العامة لتدعمها و توفر لها احتياجاتهالتنفيذ برامجها و أنشطتها على أرض الواقع دون السيطرة عليها .

من 2012 وإلى هذه اللحظة ماذا قدم الاتحاد إلى المنطقة  ؟

أضاف ” ومن الملفات التي عملنا عليها بشكل كبير هي المصالحة ، ومعظم مصالحات التي حصلت في مدينة سبها نحن عملنا عليها كمصالحة بين قبيلتي ” أولاد سليمان و القذاذفة ” ، نحن جلبنا الحكماء من الشرق ، وقمنا بالصلح الأخير .

ولكن المصالحة لم تكتمل بعد و الاختراقات موجودة فما ردك؟

أوضح ” المصالحة موثقة وموجودة ، لم يحدث تجاوزات حتى الآن خروقات أو مخالفة لشروطها ، و السفهاء في كل مكان ، وكان من ضمن الشروط تسليم المجرم ، والآن كل من القبيلتين تقوم بتسليم المجرمين .

فتح الشوارع هو أيضا كان من ضمن بنود المصالحة فهل تم العمل به ؟

أفاد ” نعم تم العمل به تقريبا ، إلا شارعين ” شارع التمايمة ، شارع أخر لدى القذاذفة ”  هذه الشوارع تعتبر هي المسببة للخروقات لذلك اتفقوا على أن تبقى مغلقة .

هناك انتقادات كبيرة على عمل مؤسسات المجتمع المدني سبها بأنها أصبحت مثل الجمعيات الخيرية تسعى لكسب إعانات ماديا فما ردكم ؟

و أكد ” نعم  هذا الكلام حقيقي ، بالفعل هناك مؤسسات تهدف لكسب المال ” مؤسسات شنطة ” عدد المؤسسات التي تعمل على أرض الواقع يصل لربع عددها الأصلي، ولكن نحن كاتحاد لمؤسسات المجتمع المدني اتحدى أي شخص ، أن يتهمنا بهذا ، فعندما نحتاج إلى دعم في برنامج أو نشاط معين نتجه إلى أي جهة ونطلب منها أن توفر لنا احتياجاتنا مثل إذا كنا نقيم برنامج للأطفال و احتجنا هدايا و ألعاب فإننا نطلب من الجهة الداعمة أن توفر لنا ألعاب وليس مبالغة مادية ، ودورنا توعية ودعم المؤسسات ، دون فرض سيطرتنا عليها ، فسبق أن حدث بأن قام اتحاد مؤسسات سبها بسيطرة على المؤسسات بإدارة شخص معين لها ، ونحن لا نريد تكرار ذلك ، ودورنا يتوقف عند تقديم اشهار وتقديم المساعدات ، وربط بين المؤسسات و الجهات العامة فقط .

عملكم فيه نوع من التضارب مع عمل المفوضية ، أم أن هناك اتفاق وتعاون فيما بينكم ؟

نفى ” لايوجد تضارب فنحن نقوم بتقديم المساعدة في جلب اشهارات لمؤسسات في المناطق البعيدة بالتعاون مع المفوضية ، إذ نقوم بأخذ ملفات تلك الجمعيات ونوصلها للمفوضية ، وبعد استكمال اجراءاتها نوصلها للجمعيات .

مهمة توفير مكاتب ومقار لمؤسسات المجتمع المدني هي مهمة من ؟

ذكر ” هذه المهمة تعتبر صعبة نوعا ما ، ولهذا دائما ما تحل بالعلاقات الخاصة ، وحتى نحن كاتحاد ، ليس لنا مقر حاليا ، ونحن نعمل الآن حسب الأحداث في المدينة ، وليس من مهامنا توفير مقرات لمؤسسات .

كم عدد المؤسسات في مدينة سبها ؟

قال ” تصل عدد المؤسسات المجتمع المدني بسبها ، حوالي 350 إلى 400 مؤسسة.

هل ترى بأن هذه المؤسسات ساهمة في حل أزمات المدينة ؟

أظهر ” قليل جدا هي تلك المؤسسات التي تعمل على أرض الواقع ، ولكن مشكلتها بأنها تعمل في منطقة معينة ، وفي حي معين فقط ، مثل ” جمعية شباب الجديد للعمل التطوعي ” فكل منها متقوقعة على نفسها ،وعندما خرجنا للشارع ، كان عملنا التركيز على المؤسسات الناشطة و الفعلة ، وعملنا على دعوة تلك المؤسسات للخروج للشار ع عن طريق وسائل تواصل الاجتماعي ، لقيام بعدة حركات أو وقفات احتجاجية أو تقديم مساعدات و إعانات .

ما طبيعة علاقتكم بالجهات المسئولة بسبها ؟

أوضح “علاقاتنا بهم علاقة عمل ، فلا نستطيع اقامة علاقة وثيقة بين تلك الجهات ، لأننا بطبيعة الحال نركز دائما على سلبياتهم ، وقليلة هي الجهات التي تملك ايجابيات في سبها وفي حال وجودها ندعم تلك الجهات ، فلهذا لا علاقة تربطنا بهم إلا العمل، ونتواصل معهم ، ونحضر اجتماعاتهم في حال تم استهدافنا، لأنهم في أغلب الأمور لا يقومون بدعوتنا ،كما حدث مؤخرا في اختيار عميد البلدية شخص معين وطلب بأن يترأس الاتحاد ، ونحن قمنا بالرفض وكتبنا مذكرة بالخصوص .

وما نوع العلاقة التي تربطكم بإدارة جامعة سبها ؟

أفاد ” الجامعة مؤسسة كبيرة جدا ، وقمنا بعدة أعمال للجامعة ومن المعروف بأن الجامعة تعاني من مشاكل كبيرة ولكن مؤخرا ساءت علاقتنا بهم ،ولهذا هناك شباب أخرين يعملون عليها الآن .

ختاما :

نوه ” إلى الأن أعتبر عمل المؤسسات المجتمع المدني ضعيفة جدا ، وأتمنى أن تكون  مؤسسات المجتمع المدني متماسكة ومترابطة فنحن الآن بيننا خلافات ، وتعتبر فزان مختلفة جدا جدا عن باقي المناطق ،فلكل شخص فيها رؤيته واتجاهاته الخاصة ، أصبح ولائنا للأموال ، وأصبحنا مغيبين عن مصلحتنا الحقيقية و اتجهنا كل حسب رأيه و فكره ، ولهذا أتمنى أن تتوحد الجهود وتعمل المؤسسات مع بعضها البعض لتحقق فائدة أكبر للجنوب بعيدا عن اتجاهاتنا السياسية ، والفكرية .

عن ss2018

شاهد أيضاً

ثقب أخر الذاكرة

شعر / محمد الكشكري ما عدت أحتمل الضجيج بداخليو الأنة الحمقاء تغتال السكينة حاسرةأنا لست ...

الدوحة تشهد إطلاق أول رابطة لمشجعي منتخبات جنوب أفريقيا في الشرق الأوسط

فسانيا :: عادل الشتيوي أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن تعاونها مع الاتحاد القطري لكرة ...

للتفاعل مع الموضوع قم بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: